انه دكان للخردوات نبيع فيه الخواطر والذكريات.. ونشارك بالقصص ونقرأ من خلاله أفكار اهل الدكاكين المجاوره ونسمع منهم كما نحكى لهم - هو مكان لتواصل جيل أوشك على الرحيل مع جيل هو بطل المستقبل القريب ...

Sunday, November 30, 2008

قصيدة عظيمة ..لشاعر عظيم

هذه قصيدة للشاعر العربى أحمد مطر أعجبتنى معنى ونظما فشاركونى قراءتها


شعر: أحمد مطر

مِن أوباما..

لِجَميعِ الأَعرابِ شُعوباً أو حُكّاما:

قَرْعُ طناجِرِكُمْ في بابي

أرهَقَني وَأَطارَ صَوابي..

افعَلْ هذا يا أوباما..

اترُكْ هذا يا أوباما..

أَمطِرْنا بَرْداً وسَلاما

يا أوباما.

وَفِّرْ لِلعُريانِ حِزاما!

يا أوباما.

خَصِّصْ لِلطّاسَةِ حَمّاما!

يا أوباما.

فَصِّلْ لِلنّملَةِ (بيجاما)

يا أوباما..

قَرقَعَةٌ تَعلِكُ أَحلاماً

وَتَقِيءُ صَداها أوهاما.

وَسُعارُ الضَّجّةِ مِن حَوْلي

لا يَخبو حتّى يتنامى.

وَأنا رَجُلٌ عِندي شُغْلٌ

أكثَرُ مِن وَقتِ بَطالَتِكُمْ

أطوَلُ مِن حُكْمِ جَلالَتِكُمْ

فَدَعوني أُنذركُمْ بَدءاً

كَي أَحظى بالعُذْرِ ختاما:

لَستُ بِخادِمِ مَن خَلَّفَكُمْ

لأُساطَ قُعوداً وَقِياما.

لَستُ أخاكُمْ حَتّى أُهْجى

إنْ أَنَا لَمْ أَصِلِ الأَرحاما.

لَستُ أباكُمْ حَتّى أُرجى

لأَِكونَ عَلَيْكُمْ قَوّاما.

وَعُروبَتُكُمْ لَمْ تَختَرْني

وَأنا ما اختَرتُ الإسلاما!

فَدَعوا غَيري يَتَبَنّاكُمْ

أو ظَلُّوا أَبَداً أيتاما!

أنَا أُمثولَةُ (شَعْبٍ) يأبى

أن يَحكُمَهُ أحَدٌ غَصبْا..

و(نِظامٍ) يَحتَرِمُ الشَّعبا.

وَأَنا لَهُما لا غَيرِهِما

سأُقَطِّرُ قَلبي أَنغاما

حَتّى لَو نَزَلَتْ أَنغامي

فَوقَ مَسامِعِكُمْ.. أَلغاما!

فامتَثِلوا.. نُظُماً وَشُعوباً

وَاتَّخِذوا مَثَلي إلهاما.

أَمّا إن شِئتُمْ أن تَبقوا

في هذي الدُّنيا أَنعاما

تَتَسوَّلُ أَمْنَاً وَطَعاما

فَأُصارِحُكُمْ.. أنّي رَجُلٌ

في كُلِّ مَحَطّاتِ حَياتي

لَمْ أُدخِلْ ضِمْنَ حِساباتي

أَن أَرعى، يوماً، أغناما!

17 comments:

salma mohamed said...

maxzbta3zaman الفاضل
اولاأشكر حضرتك على النصيحة ولو أني حقيقي مش فاهمة أوي قصد حضرتك والطريقة بس أنا حاولت على قد ما فهمت أني أصلح اللي مضايق حضرتك
ولو حضرتك تتكرم وتفهمني بالتفصيل الدقيق يبقى تشكر اوي
ثانيا انا شاكره لرد حضرتك على الموضوع انا فعلا بحب الشعر وباكتب فيه على قدي بس حقيقي المره دي ماكنتش كلماتي هي كلمات سمعتها فاعجبتني واحببت ان انقلها لكم
ثالثا القصيدة دي حلوة بجد

salma mohamed said...

السلام عليكم
انا اسفة جدا لتعليقي مرة اخرى
لكن انا بشكر حضرتك وخلاص مفيش داعي حضرتك تتعب نفسك انا خلاص فهمت المشكلة وحليتها

Sherif said...

استعجب يا أخى

هل هناك واهم بعد ان لبس الطاقية اليهودية وادى مراسمها .. وبعد ان اتى بمدير البيت الابيض من بقاياهم

وبعد .. وبعد

لازال هناك من يدعوه الى الاسلام .. لاادرى ياصديقى متى تفيق هذه الأمة من هذا الافيون الذى تلوكه صباح مساء

ومتى تفهم ان كانوا مسلمين انه ماحك جلدك مثل ظفرك
وانه اذا ارادوا نعيما لابد ان تصنعه ايديهم

جميلة جدا وان اوجعتنى

TiMmY said...



لَمْ أُدخِلْ ضِمْنَ حِساباتي

أَن أَرعى، يوماً، أغناما

ـــــــــــــ


و الله الراجل معاه حق !!

طول عمرنا نحيا أذنابا ننتظر " حيوانا" يقودنا ..

و نوهم أنفسنا أنه المناسب لنا

لا أدري متى نفيق من سكرنا و نطلب النصر من أنفسنا و ليس من غيرنا ؟؟

شكرا جزيلا على الاختيار الموفق يا دكتور ..

ذهب الـ"بوش " و أتى الـ" أوباما "
و العُرْب " استحلوا " الأوهاما

تحيتي ..

مياسي said...

نحن مثل الغريق الذي يتعلق بقشة

maxbeta3zaman said...

سلمى
أهلا بك مرتين والحمد لله انك وصلت لطريقة نزع الكرسى ابوعجل ومعاه نبش الفراخ اللى اسمه " تأكيد الكلمة" دا كان غايظنى وما دلنى على نزعه سوى تيممى الذى علق بعدك باثنين فله يرجع الفضل فى تعريفى بطريقة التخلص من فك الشفرة المرهق ده ...يسعدنا تشريفك ونقرا انتاجك الشعرى قريبا بإذن الله
==================
ابو اللولو والىلى واللينا واستاذنا وافندينا
هو الراجل عبر عن اللى جوانا نحن الواقعيون وضرب الواهمين قفا مجلجلا ليفيقوا من وهم تصوره لهم الأحلام "الم تقل فايزه : اسمر يااسمرانى ..إيه أساك عليه ...لو ترضى بهوانى ...برضه أنا الوليه " ..ان كينيا لم تورث أوباما سوى كروموزوم السمار فقط ..والباقى مؤسساتى أمريكانى ميه فى الميه
===============
تيممى
أهلا بك زائر طويل الغيبة ..الفنان محمد صبحى لو تذكر عمل مسرحية جامده جدا كان اسمها ماما أميريكا شاهدتها فى التسعينات ...كان يقول كده باضبط وبسخرية قويه لكن معظم الناس فهموها على انها كوميديا والسلام ...ويبدو أن الوهم اريح عند المساطيل ...فهم يفيقون فقط بعد الكوارث التاريخية ..ولا يدوم الفوقان كثيرا ..فيعاودون النوم والتخزين على الفور
أهلا بتيممى ذو الطاسة المعجبانى

maxbeta3zaman said...

مياسى
هو كذلك ...ولكن توهم أشياء غير موجودة وغير ممكنه وتصديق النفس فى توهمها هو الغريب فينا كأمة ...نرى تكالب الأمم علينا تباعا وتنفيذها لمخططات طويلة الأمد ونعطيهم الفرصة بحسن الظن فيهم لأن يتلاعبوا بنا كما يتلاعب رونالدينهو بالكرة
أهلا بمياسى ..ذات العقل الراسى

Bannoura said...

بسم الله
والله ياعمو ماكس أنا بحب جدا مدونة حضرتك و من ساعة ما حضرتك شرفتني بأول ريارة وأنا سعيدة جدا بالشرف ده،،

بتسعدني كتابات حضرتك و اختياراتك جداا بس سامحني لأني مقصرة،عشان جهازي بايظ و بدخل من الموبايل حتى التعليق ده من الموبايل،

أرجو تقبل مروري واعتذاري

تحياتي

ماما أمولة said...

maxzbta3zaman الفاضل


فَأُصارِحُكُمْ.. أنّي رَجُل

في كُلِّ مَحَطّاتِ حَياتي

لَمْ أُدخِلْ ضِمْنَ حِساباتي

أَن أَرعى، يوماً، أغناما

******
الحمد لله العيد قرب وهاندبحهم كلهم

قل له ميزعلش نفسه

ما هو الغنم يستاهل اكتر من الدبح

علشان مش عارف يأكل نفسه

وبيخبط على الابواب

تقديري لحضرتك ولكاتب الشعر

مولان said...

بابتي بابتي

كوووووول سنه وانت طيب

********
لَمْ أُدخِلْ ضِمْنَ حِساباتي

أَن أَرعى، يوماً، أغناما

والله احمد مطر جابها من الاخر وقال كلام في الجون

Desert cat said...

والله انا مش فاهمه ايه الغرض من نغمة الدعوة للاسلام اللى مش بتنتهى زكننا فى عصر الكفار

رئـــــيسـة حزب الأحلام said...

ن أَرعى، يوماً، أغناما!
عارف الجملة دى جات على الجرح اوى
بس لحد انتى هنفضل اغنام
تحياتى

maxbeta3zaman said...

البنورة اللميع
طبعا نقبل المرور حتى ولو كان من التليفزيون أو حتى من حنفية المايه فالدنيا كلها بقت موصلة على بعضها واذا كان الجهاز قد عملها فعندى صديقى محمد كمال جاهز للفرمطة وفتح كرش أيها جهاز واستخراج أى فيروس مدسوس من الفشة أو البنكرياس ..بس هوه عيبه انه مشغول على طول ..أهلا بك ولو من الموبايل
=====================
ماما أمولة
بس الراجل قصده الخرفان أم 2 رجل موش أم اربع رجول بتاعة العيد فالأخيرة طيبة وعارفة اللى فيها لكن النوع ابو 2 هوه اللى موش واخد باله الدنيا ماشيه ازاى وبيتوهم انه عشان اسمه باراك -و بالمناسبه باراك دى معناها المبارك - شوفى الصدف ..وقال الآملون خيرا أنه طالما يشبهنا فى الاسم والسمار والأصل الأفريقانى يبقى زيتنا فى حلتنا ..والحقيقة انه لا فيه زيت ولا فيه حلة ...كل عام وأنتم بخير
========================
مولاتى المولان
كده يبقى واحد صفر لأحمد مطر وكمان جونه كان فى المقص اليمين لجون العرب وكل سنة وانت بخير
===================
قطة صحراء مصر الغربية
هو مافيش دعوة دين ولا حاجة ...فيه تمنيات بأن يشفع دين أبيه وأصول الراجل الأفريقية فى توجهاته ...لكن كل ذلك فى الباى باى لأن الراجل من الأول لابس الطاقية الصغيره اللى فى نص الدماغ دى كإعلان صريح عن توجهاته الى بنى اسرائيل دعما وتأييدا وهو الشىء الخافى عنا وحدنا ..والأيام بيننا
++++++++++++++++++++++
رئيسة حزب الأحلام
سنظل كذلك إلى أن تخرق عيوننا الحقائق وينتهى العلف الذى يمن به علينا ويتحول لوقود حيوى ...وربما تتغير العقول قبل الوصول للهاوية فيحل المخ الإنسانى محل المخ العجالى ..ونفتش عن ذاتنا داخل أنفسنا ...المهم نبطل الأحلام الواهمة ونركز على الأحلام الممكنة ....يارئيسة حزب ال..
.......

الفقيرة إلى الله أم البنات said...

استغفر الله العظيم
نبحث عن من يساعدنا
والله حالنا الآن يذكرنى بحال المسلمين أيام التتار
اسأل الله ان يساعدنا ويرفع عنا
وان يرزقنا الهمه
كل عام وحضرتك بخير

☼♫♪ عمــاد الدين يــوسف ☼♫♪ said...

عمو ماكس الحبيب
وحشتني جدا يعلم الله
وآسف على التاخير اللي مش بأيدي
واشكرك جدا على متابعتك وثناءك على شغلي قي الجريده
وده شرف ليا
قصيدة الكبير مطر جسدت واقع كلنا بنحاول نسقطه من ذهننا
عمو ماكس ادعوك ان تشرفني بزيارة عامودي الاسبوعي في مجلة مصرنا

http://www.ouregypt.us/index.htm

ولي شرف زيارتك
تحياتي لاستاذي

زينـه said...

اوباما برئ من دمنا...


مدونه جميله لي زيارات عده

تحيتي

سـولــو - QŁρ 7žēŋ said...

بجد مدونه جميله
وفكرك حلوو
ان شاء الله مش هتكون اول زياااره
تحياااتى ومودتى لك
وللشاعر العظيم

About Me

My photo
أحب الثقافة والفنون والشعر وتبادل الأفكار النافعة والهوايات المتعددة والمصنوعات اليدوية والرسم والمسرح والأغانى القديمة ذات المعانى الراقية والأفلام الكوميدية اتقن الكثير من الأعمال اليدوية (اصنع بنفسك )واهوى أصلاح أى معدة تتلف : حته جديده بقى أنا الماكس فى أحشائه الضحك كامن فهل ساءلوا بلوجاتى عن طرفاتى